القائمة الرئيسية

الصفحات

ثقفني بوك يأخذك إلي كل ما هو جديد في عالم شيق مليء بالمقالات المتنوعة والمفيدة للجنسين !

ما هي حبوب الفيل الأزرق "الحبة الزرقاء" وكم سعرها ؟

 تنقُلك إلي عالم اخر وتسمع أصواتًا غريبة تشعر وكأنك تسبح في الفضاء وقد تنزل إلي جوف الأرض وترى عوالم أخرى ! هلوسات وارتفاع فى درجة الحرارة , حبة الفيل الأزرق , عوالم داخل حبة , أقراص الموت !


ما هي حبة الفيل الأزرق ؟




ما هي حبة الفيل الأزرق؟
حبة الفيل الأزرق المعروفة علميا بالـ DMT هي عبارة عن أقراص انتشرت مؤخرًا بين فئة الشباب المراهقين، ويطلق عليها العديد من الأسماء أبرزها "عقار الشيطان"، ويبدأ مفعولها خلال 20 ثانية من تناولها ويمكن أن يستمر مفعولها لمدة تتراوح ما بين ساعتين لثلاث ساعات، كما أن سعرها يتراوح ما بين 40 دولار إلى 100 دولار على حسب الدولة ومدى توافر الأقراص وهي في الواقع حبوب محرمة وممنوع تداولها دوليا.

تاريخ وأماكن تعاطي حبة الفيل الأزرق

حبةالفيل الأزرق أو عقار الشيطان أو أقراص الموت  هذه الحبة ليست حديثة العهد وإنما بدايتها تعود لمئات السنين , فظهرت للمرة الأولى في قبائل الأمازون وفي بعض مناطق أمريكا الجنوبية إذ كانوا يستخدمونها أثناء الحفلات والمناسبات الدينية لكي تأخذهم إلي عوالم وأزمنة مختلفة , 

لعلها تكون المرة الأولى التي سمعت بها عن هذه الحبة أو ربما قد تكون  شاهدت فيلم الفيل الأزرق أو قرأت الرواية ذاتها 

لاكن في كل ما سبق لم يتبين لنا مم تتكون هذه الحبة وما هي أضرارها وهل حقًا تسبب الوفاة ؟


مم تستخرج مكونات حبة الفيل الأزرق ؟

كانوا قديمًا يستخرجون مكونات حبة الفيل الأزرق من نبات الأياهوسكا وبعض النباتات الأخري ويتم غليها مثل الشاي وشربها أثناء الإحتفالات الدينية


مكونات حبة الفيل الأزرق: 

تتكون هذه الحبوب من ثنائي ميثيل تريبتامين ,  ويتم اختصاره  بـ  Tmt وهو مركب كيميائي يؤدي للهلوسة وذلك عبر طرح هرمون السيروتينين وهو أحد الهرمونات المسئولة عن السعادة في المخ ويلعب دورًا مهما في تنظيم مزاج الإنسان عموماً وبعد طرح ذلك الهرمون يؤدي لإضطراب كيميائي في المخ حيث يشعر المتعاطي بنوع من الهلوسة السمعية والبصرية تعطيه شعورا غريبا بالإنتقال إلي زمان أو مكان أخر كما يمكنه رؤية أشخاص وسماع أصوات غير حقيقية في مشهد يشبه الإقتراب من الموت أو الإنتقال بين الأزمان 


ما هو تأثير حبة الفيل الأزرق ؟

عند ابتلاع الحبة تبدأ رحلة الإنفصال عن الواقع بعد دقيقتين إلي خمس دقائق وتستمر الرحلة حتى ساعتين أو ثلاث 


الأثار الجانبية لحبة الفيل الأزرق 

تبدأ الأثار الجانبية تظهر تدريجيًا , فيشعر المتعاطي أولًا بفقدانهِ الإحساس بالمكان والزمان ويشعر بهلوسات سمعية وبصرية غريبة كما يزداد معدل ضربات القلب بشكل كبير وارتفاع ضغط الدم بالإضافة إلى ارتفاع درجة الحرارة وألم في الصدر 

كما يشعر المتعاطي بدوخة وصداع شديدين وتوسع في حدقة العين , 

وقد يؤدي تناول هذه الحبة للدخول في غيبوبة أو للوفاة وخاصة ممن يعانون ضيقًا في التنفس وإن نجا منها واستيقظ فغالبًا ما سيعاني المتعاطي بعدها من اكتئاب شديد أو انفصامٍ في الشخصية 


تعتبر حبة الفيل الأزرق محرمة دوليًا وفي الولايات المتحدة الأمريكية تعتبر من أخطر أنواع العقاقير وأكثرها مراقبة وتدقيقًا من جانب السلطات هناك وذات الأمر ينطبق على أغلب دول العالم .

فيما تبقي المعضلة الكبرى هي الحد من انتشار ذلك النوع الخطير والمرعب وبينما تحاربه الدول والحكومات وتحذر منه المنظمات والمؤسسات يتحول العقار إلى سلعة دسمة للتجار يستهدفون بها فئة الشباب المراهقين تحديدًا ليبقى بذلك عقار الفيل الأزرق بين الموت والحياة يسلب من الناس عقولهم ويرسلهم إلى أزمنة وأماكن مختلفة وقد يأخذهم إلى عالم أخر تاركًا خلفه الكثير من الخراب في أجساد متعاطيه .