القائمة الرئيسية

الصفحات

ثقفني بوك يأخذك إلي كل ما هو جديد في عالم شيق مليء بالمقالات المتنوعة والمفيدة للجنسين !

أنيميا الفول، حبة فول تساوي كيس دم.



 بمشارف انتهاء موسم الفول الأخضر، لنتذكر ضحايا أنيميا الفول الذين اكتشفوا معاناتهم هذا الموسم، ولنلقي نظرة على المستشفيات التي كانت تئن بضحايا الفول الأخضر، وما تسببه لهم من أنيميا حادة، وكم تنافسوا على أكياس الدماء المتواجدة، وكم كانوا بحاجة لمتبرعين بالدماء.


توجهت لصديقتي طبيبة الإمتياز وسألتها كل المعلومات التي يجب أن نعرفها عن أنيميا الفول، وكان الحوار كالتالي:


-ما هي أنيميا الفول؟

أنيميا الفول هي حالة من تكسير كريات الدم الحمراء بعد مرور ساعات من أكل، أو حتى شم الفول الأخضر، وقد تكون قاتلة على حسب شدتها. وتصيب سكان منطقة البحر المتوسط كمصر. وهي تعتبر نوع من أنيميا نقص إنزيم يُسمى "Glucose 6 phosphate dehydrogenase"، هذا الإنزيم مهم لإعادة مركب يسمى "glutathione" إلى شكله الطبيعي بعد التعرض لمواد الأكسدة، وهذا المركب هو الذي يحمي كريات الدم الحمراء من عوامل الأكسدة المتواجدة في الفول الأخضر وغيره من الأدوية والمنتجات، فبدون هذا الإنزيم لا يعود المركب لشكله الطبيعي وبالتالي لا يحمي كريات الدم الحمراء، مما يجعل المواد المؤكسدة في الفول تكسر كريات الدم الحمراء، فيصبح المريض بحاجة لنقل الدماء.


-هل هذا المرض وراثي؟

نعم هو مرض له علاقة بالچينات، فهو مُحمل على الكروموسوم X.


-إذن هل يُولَد الطفل به؟

يُلَد به لكنه ليس شرط أن يظهر من البداية، فعلى حسب النقص في الإنزيم تكون الشدة وعلى حسب مدة التعرض للعوامل المؤكسدة. فهناك أطفال تكتشف فيهم أنيميا الفول في سن الثالثة، وآخرون في سن الخامسة عشر.


-هل يختلف نسبة تواجده في البنات عن الأولاد؟

هو مرض متعلق على الكروموسوم X كما قلنا، فبالتالي نسبة تواجده في الأولاد الذكور أكثر من الفتيات.


-ما هي أمثلة للمنتجات التي تحتوي على عوامل أكسدة غير الفول الأخضر؟

بعض الأدوية مثل الأسبرين، والمضادات الحيوية كـ ciprofloxacin, cotrimoxazole، ومضادات الملاريا. كما أن الإصابة بأي عدوى تنتج عوامل أكسدة.


-إذا كانت العدوى تسبب عوامل أكسدة، وعلاج العدوى هي المضادات الحيوية وهي الأخرى تسبب عوامل أكسدة، فما العمل؟

العمل هو عدم أخذ مضادات حيوية دون استشارة الطبيب العالم بالحالة، وهو سيكتب المضاد الحيوي المناسب الذي يكون أقل مضاعفات.


-ما هي الأعراض؟

الأعراض تكون نتيجة لتكسير كريات الدم الحمراء فتكون:

⁦▪️⁩تعب وخمول ودوخة.

⁦▪️⁩صداع ونقص تركيز.

⁦▪️⁩شحوب اللون.

⁦▪️⁩زيادة ضربات القلب.

⁦▪️⁩نزول الهيموجلوبين في البول.


-ما هي الأنواع الأخرى لأنيميا نقص إنزيم Glucose 6 phosphate dehydrogenase؟

⁦▪️⁩نوع "أ":

متواجد في عرق النيجرو "الأفارقة"، وهو عبارة عن نقص الإنزيم في كريات الدم الحمراء القديمة فقط. لذلك التكسير الذي يحدث ليس حادًا.

⁦▪️⁩نوع "ب":

متواجد في سكان البحر المتوسط أيضًا، وهو عبارة عن نقص الإنزيم في كل كرات الدم الحمراء. وبالتالي التكسير يكون حادًا ومؤثر.


-ما هي التحاليل اللازم إجراءها؟

في البداية إن كان يوجد في العائلة مصاب بأنيميا الفول، فعند ميلاد طفلك، اطلب من الطبيب أن يعمل تحليل تقييم نسبة تواجد الإنزيم؛ حتى تعرف من البداية، وتحمي طفلك بمنعه من أخذ أي عوامل مؤكسدة.


أما إن لم يحدث هذا وتناول طفلك الفول الأخضر، وهو مصاب بأنيميا الفول وأنت لا تعرف تشخيصه، فالأطباء بعد أخذ التاريخ المرضي منك وأنه حدث له هكذا بعد أكله للفول، يشكون بهذا التشخيص ويجرون التحاليل الآتية للتأكيد:

▪️⁩صورة دم كاملة؛ وبها تظهر الأنيميا.

▪️⁩فيلم دم؛ يجدوا أجسام هينز العلامة المميزة     للتشخيص.

▪️⁩تحليل بول؛ ويظهر الهيموجلوبين في البول.


-هل كل حالات أنيميا الفول تحتاج لنقل دم وهذا هو العلاج الوحيد؟

ليست كل الحالات بحاجة لنقل دم، فعلى حسب شدة الحالة. ونعم هذا هو العلاج الوحيد؛ هو بحاجة للدماء فنعطيه أكياس دماء. لكن الخطوة الأهم هي الوقاية؛ فتجنب العوامل المؤكسدة هو المفتاح للحماية من أي مضاعفات.