القائمة الرئيسية

الصفحات

ثقفني بوك يأخذك إلي كل ما هو جديد في عالم شيق مليء بالمقالات المتنوعة والمفيدة للجنسين !

ما هو الشيء الذي نسيه آدم قبل موته ؟


إن آدم عليه السلام هو أول بشري خلقه الله بيده ثم نفخ فيه من روحه وهو أبو البشر وأول أنبياء الله في الأرض 
لما نظر آدم عليه السلام الى ذريته ، فإذا كل إنسان مكتوب عمُره بين عينيه . 
فإذا كل إنسان له نور بين عينيه, فأعجب آدم برجل من شدة ضوأه
 فيخفق له قلب آدم حباً ، فيقول : يا ربّ ؛ من هذا ؟ 
فيقول الله عز وجلّ : 
هذا ابنك داود ، قد كتبت له عمُر ستين سنة . 
فيقول آدم : ربّ ؛ زد في عمُره ؟. 
فيقول الله تعالى : هذا ما كتبت له ، وقدّرت. 
فيقول آدم : كم كتبت لي من العمر يا رب ؟ 
فيقول الله تعالى : ألف سنة . 
فيقول آدم : أيْ ربِّ ، فإني قد جعلت له من عمري أربعين سنة . 
فيقول الله تعالى : قد أجزت لك ذلك . 
فيُقدّر لداود مئة عام ..

فلما أتاه ملك الموت يريد استيفاء روحه قال له آدم : 
قد عجلتَ ؛ قد كُتب لي ألف سنة ، فها انت تأتي قبل أربعين سنة !
فيقول له ملك الموت : بلى ، ولكنك جعلت لابنك داود أربعين سنة ، فصارتْ إليه . 
فجحد آدم ما جعله لداود ، وكان جحوده نسياناً ، وورث أبناؤه صفات أبيهم ، فجحدوا كما جحد ، ونسوا كما نسي ، فأمر الله تعالى بالكتابة والشهود ليواجه بها 
جحود الجاحدين ونسيان الناسين.